X إغلاق
X إغلاق



كتبت رغداء مصطفى وأطربتنا فلسطينيون-د.داود فلنة


2016-06-05 13:16:57

 د.داود فلنة يرد على رغداء مصطفى 

 

كتبت رغداء مصطفى وأطربتنا
فلسطينيون
فلسطينيون سنبقى. .مهما حاولتم تشويه صورتنا ...!
وأقول لها :
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
في فلسطين طفولتنا البريئة
قبل التاريخ حكــاوينا الجريئة
تلومني الدنيا اذا أحببتُها
وعلى جبينِ الشمسِ رسمتُها
فلسطينُ أعنفَ قصّةِ حُبٍّ عشتُها
هذه أرضي
هذا جـداري وهذه داري
هذا بحري وهذه أنهاري
هذا حقلي وهـذا مزاري
هذا ضوء النهار
والبذار
شقائق النعمان والنوّار
هذه وجوه الثوار أعرفها
ووجه الصبية والختيار ...
والله أمطارها تعرفني
وأفراخ الشنّار
صوت الله على مآذنها ...
وعلى كنائسها ترتيلاتُ
الواحدِ القهّارْ
ظلّي هنا
ولعبي هنا
وأُرِجوحتي هنا
وشَبَرَةُ ابنة الجيران الحمراء
ظلّت هنا
كانت تحتفل في مراسيم الحب
والهوى
ومربّعِ الأكسِ ما زال مرسوما هنا
كنّا نلعب الحجلة
والأستغماية والطماية
هنا أحاسيسي وأشعاري
ومهرتي البيضاء
تحت هذه اللوّزة
كنا نختبأ من الأمطار
وعندما كانت تبرد ابنة الجيران
هنا كنت أشعل لها النار
وهنا كنا نرسم ونلّون بالأحمر
لون البحار
كنا صغار ...كنا صغار ...
لا نعرف الا زهر الرمّان
لا نفهم ما تعنيه الألوان
وكنا نفهم أن سطح الكوكب
ينتهي في آخر الدار
ولا نعرف الثقافات
ولا الحضارات
ونحفظ غيبا كل ما في الحقل
من ألوان الفراشات
كان الحقل يستيقظ على
وقع أقدامنا
بالكرز الأحمر
بالتوت الأبيض
بالعنب
بالعناب
تتوشح الثياب
كنا نهيل علـــى رؤوسنا التراب
كنا نهرب من أمي من الف باب
هذه أسوار مدرستي
وهذه ساحتها ومكتبتي
هذا شجر السرو والصنوبر
هنا ركلت الكرة
وهنا كنت أتعثّر
هنا ارتطمت بالأرض قدمي
وهنا أحسست بألمي
وهنا شُجَ فمي
وهنا سال دمي
هذه الصفصافة تعرفني
تحتها أكلت الزيت والزعتر
وشدّ وثاقي اليها الآذن
عندما كنت أتمسخر
واذا زجاج النوافذ تكسّر
هذه الحارات
وهذه البوابات
وهذه مزاريب الحيّ تعرفني
اذا غيم آذار أمطر
تبللني
وتغسل شعريَّ الأشقر
وهذه شجـــرة الزعرور
ما أطيب ثمرها الأصفر
وهذه توتـــــة أم علي
وحَبُّها الأبيض والأحمر
وعندما كان يمتد بي المشوار
أكثر فأكثر
تتبعني صديقتي ،، تركض ،،تركض
تتعب ...تتعثّر ....
ينطّ صرصار ....في مكانها تتسمّر
أقطف الحنّون والنرجس
أصنع لها الأسوار
من الزهر
كنا أرنبيين بريين
نشرب من ماء النهر
نغتسل من ماء النهر
أجفّف ثيابها على الجمر
هنا كنا ...
أضمها مــع كل برقــة
وهنا ...
أحضنها مع كل رعدة
على موقدة الحطب
اشوي لها بيض الحجل
أخطف قبلة على عَجَل
أغلي الشاي
وأُحمِّر الرغيف
كنت أنقش أسمهــا بالزعتر
أناملها القلم والرغيف الدفتر
أقول لها الأشعــار والخُطَبْ
وأشّرِبُها المـاء بعود القَصَب
د.داود فلنة

 


لارسال اخباركم وصوركم: aleomnet100@gmail.com
التعليقات

تقارير خاصة

شاي تولسي (الحبق)

شاي تولسي (الحبق)
2021-09-27 11:41:19

شاي تولسي (الحبق): توفر هذه العشبة الكثير من الفوائد للصحة العقلية، بالإضافة إلى قدرتها على التأثير على...




الثلاثاء
30 نوفمبر 2021
31.88°
طمرة

30.22°
الناصرة
32.23°
حيفا
27.28°
القدس
°
يافا

دينار اردني
4.5223
ليرة لبناني 10
0.0212
جنيه مصري
0.2042
دولار امريكي
3.206
اليورو
3.7754
اخر تحديث
2021-11-30

هل انت مع او ضد اقامة مركز للشرطة في بلدك؟